دراسة في جامعة ميسان تناقش التراث غير المادي لغجر العراق

دراسة في جامعة ميسان تناقش التراث غير المادي لغجر العراق بناءً على التعاون الطويل الامد بين جامعة لندن والجامعات العراقية.وقع الاختيار في الدعم من قبل شكبة النهرين احد المراكز العلمية في جامعة لندن على دراسة قدمها فريق من الباحثين العراقيين حول ( التراث غير المادي لغجر العراق) للباحث الدكتور نصيف جاسم عاتي استاذ علم الاجتماع بقسم العلوم التربوية والنفسية بكلية التربية جامعة ميسان وعضوية كل من الدكتور كهرمان هادي جامعة القادسية والدكتور سامي المنصوري من جامعة بابل وياتي هذا الدعم في إطار التعاون بين جامعة لندن وجامعة ميسان بوجه التحديد لمنح فرص للباحثين في الجامعة لدعم البحث العلمي والتعليم حول الثقافة العراقية والارتقاء بها الى مستوى افضل لإعادة بناء العراق ومؤسساته الأكاديمية والثقافية.تناولت الدراسة بشكل أساسي إلى توصيف جماعة الغجر في العراق وتراثها غير المادي وذلك من خلال التعرف إلى هويتهم ومحدداتها واصولهم الإثنية ولغاتهم وتسمياتهم وانساقهم الاجتماعية والدينية والاقتصادية وثقافة انماط سلوكياتهم الحياتية ( الازياء والرقصات الشعبية) .واوضحت الدراسة التحديات التي تواجههم في العراق وصورتهم النمطية في المجتمع و أوضاعهم القانونية والسياسية واحوالهم الشخصية في الدولة العراقية.اختتمت الدراسة بمشروع وبرنامج عمل استراتيجي متكامل يتضمن عدد من المخرجات منها إجراء دراسة ميدانية تتضمن مقابلات مع عينة من المجتمع الغجر في اربع محافظات عراقية مدعوما بفيديوهات وصور وعقد لقاءات مع مجموعة من الغجر حول ما يعانونه الان في حياتهم في العراق وعقد ورش عمل مع الهيئات والمؤسسات الحكومية ( المحلية والمركزية) للتعريف بما يعانية الغجر وتراثهم في الوقت الحاضر وتنظيم سلسلة محاضرات والعروض التقديمية في الجامعات وعقد دورات تثقيفية للسكان المحليين حول تراث الغجر وأهمية وجودهم في المجتمع العراقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.